أخبار البنوك المصرية

تتلقى مصر عرض تمويل من صندوق النقد الدولي وتصريحات البنك المركزي

تتلقى مصر عرض تمويل من صندوق النقد الدولي،

حيث أكد طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري أن صندوق النقد الدولي قام بتقديم عرض تمويل جديد لمصر،

ولكن مصر قامت برفض هذا العرض لعدم احتياجها له.

حيث قامت مصر بالتوقيع على قرض من صندوق النقد الدولي بحوالي 12 مليار دولار في نهاية عام 2016،

حيث حصلت على إجمالي القرض وكان أخر الأقساط في العام الماضي.

تتلقى مصر عرض تمويل من صندوق النقد الدولي وتصريحات محافظ البنك المركزي

وقد قامت دكتور هالة سعيد وزيرة التخطيط قالت أن قريبًا الحكومة سوف تقوم بتوقيع اتقافية جديدة مع صندوق النقد الدولي.

ولكن أوضح محافظ البنك المركزي المصري في مقابلة أمس وقال فيها  “حاليا نتكلم مع الصندوق لكن ليس في تمويل لأننا لا نحتاج إلى تمويل”.

 وأضاف أيضًا “كنا في حاجة للتمويل الأول ولم يكن أحد يريد إقراضنا، لكننا لا نحتاج إلى تمويل (حاليا). ولو هناك حاجة للتمويل سنذهب مباشرة للسوق الدولية وليس الصندوق”.

حيث أن أكد محافظ البنك المركزي المصري أن مصر سوف تستعين بالصندوق “من ناحية الخبرة في برنامج الإصلاحات الهيكلية لزيادة كفاءة أداء مؤسسات الدولة”.

وأضاف حدوض انحسار بسبب حدوث طفرة في أسعار صرف الدولار بعد صدور قرار تحرير سعر الصرف ،

وبلغ سعر الدولار حوالى 19.75 جنيه مصري حيث أن الخبراء توقعوا ذلك أن يحدث ولكن بعد ذلك سوف تستقر عند المستويات الطبيعية،

وأن سعر الدولار تراجع اليوم نحو 4 جنيهات حتى وصل إلى 15.73 جنيه مصري.

وأوضح أيضًا أن المستوى الحالي للدين الخارجي التابع لمصر طبقًا للمعايير العالمية هو في الحدود الآمنة،

وقال “السندات الأجنبية بمثابة استثمار أجنبي ومدته طويلة،

والآن لدينا مرونة مالية لتوفير احتياجات الدولة من خلال سياسات مناسبة ومفهومه مع الأسواق الدولية،

نروج لطرح سندات مصر الدولية حاليًا بالتليفون، والبنك المركزي يستهدف الحفاظ على قيمة الجنيه المصري، وعلى مستويات مناسبة من التضخم”.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة