بنك مصر

بنك مصر يبادر بإنشاء صندوق تطوير البنية التحتية للنظام المصرفي بنسبة 1 % من صافي الأرباح السنوية

أكد محمد الإتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر أن القانون المصرفي الجديد يخلق طفرة تكنولوجية في القطاع المصرفي، لأنه يواكب التغيرات العالمية التي حدثت في المجال المصرفي والتطور السريع للخدمات المقدمة و التحول الرقمي.

صرح رئيس بنك مصر أن البنك المركزي قد خصص باباً كاملاً، وهو الباب الرابع، والذي يتكون من فصلين من المادة 184 إلى المادة 206 من القانون الجديد بشأن التكنولوجيا المالية والدفع الإلكتروني، بهدف تعزيز تطوير استخدام التكنولوجيا الحديثة بسبب أهميتها الكبيرة لدفع عملية النمو الاقتصادي والاندماج المالي.

جاءت المادة 178 من القانون المصرفي الجديد في الفصل الرابع عشر من الباب الثالث، والتي تنص على إنشاء صندوق يهدف إلى تطوير البنية التحتية المشتركة للنظام المصرفي لصالح الاقتصاد الوطني، وسوف يتمتع هذا الصندوق بشخصية قانونية مستقلة، وتتألف موارده من أكثر من 1 % من صافي الأرباح السنوية القابلة للتوزيع على البنوك.

يواصل تسهيلات أونلاين متابعة كل ما يتعلق ببنك مصر ومختلف البنوك المحلية والأجنبية بما يضمن تطور القطاع المصري والنهوض بالاقتصاد الوطني.

الوسوم

مقالات ذات صلة