منوعات

السياحة في تركيا.. ما بين الترفيه والاستثمار

تتميز السياحة في تركيا بموقعها الجغرافي ومكانتها السياسية ومقوماتها الاقتصادية التي تعزز مكانتها الاستثمارية في المنطقة، ولم تقتصر جاذبية تركيا على الاستثمارات المالية فقط، وذلك لما تتمتع به من مقومات و معالم سياحية ودينية وثقافية تجعل السياحة في تركيا الوجهة المثالية لألاف السياح سنويًا ، في هذا المقال سنتعرف معًا على أهم المقومات التي تتمتع بها تركيا لتصبح ملاذ استثماري أكثر أمانًا لاسيما بالقطاع السياحي الذي يعتبر من أكثر الموارد المالية للدولة في ظل العديد من المقومات والمعالم السياحية التي سنتعرف عليها معًا في السطور التالية .

السياحة في تركيا
السياحة في تركيا

السياحة في تركيا

يعتبر الاقتصاد في تركيا من أسرع الاقتصاديات نموًا في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية،
وذلك في ظل التعداد السكاني الذي تتميز بها تركيا والتي تعتبر واحدة من أكبر دول العالم من حيث عدد الشباب مقارنة بالاتحاد الأوروبي  في حين يتسم أغلب سكانها بالتعليم الجيد والتعددية الثقافية والحيوية،
وهو ما يوفر قوة عمل مؤهلة وقوية تزيد بالتبعية تنافسية الدولة اقتصاديًا.

كما يتميز الاستثمار في تركيا بسهولة الإجراءات و الحصول على التراخيص،
كما أن مناخ العمل تنافسي وعادل، بالإضافة إلى التحكيم الدولي، وضمان عمليات التحويل النقدي،
يأتي ذلك بالإضافة إلى البنية التحتية المتطورة تقنيًا في النقل والاتصالات والطاقة،
بالإضافة إلى مرافق النقل البحري قليلة التكلفة، وخطوط السكك الحديدية وشبكات الطرق التي تربط تركيا بشرق ووسط أوروبا.

وتعتبر الضرائب القليلة والحوافز الاستثمارية مع تقديم تسهيلات ضريبية للمناطق الصناعية والتقنية والمناطق الحرة، مع إعفاء كلي أو جزئي من ضريبة دخول الشركات،
وتقديم مخصصات أراض للمستثمرين، ووجود قوانين لتشجيع التطوير والأبحاث والابتكار،
من أكثر المقومات التي تجعل تركيا وجهة استثمارية أكثر جذبًا للعديد من رؤوس الأموال المحلية والأجنبية.

القطاع السياحي ومن أهم القطاعات الجاذبة للاستثمار في تركيا

ويعتبر القطاع السياحي ومن أهم القطاعات الجاذبة للاستثمار في تركيا، لاسيما في ظل اهتمام الحكومات التركية منذ التسعينيات بالسياحة،
حيث تتميز تركيا بتاريخ عريق وتضم الكثير من المعالم السياحية مثل قصر توبكابي ومسجد السلطان الفاتح وجامع بورصة الكبير والعديد من المعابد والمناطق الأثرية الأقدم من ذلك،
وذلك بجانب السياحة الشاطئية والتي تعد واحدة من أهم أنواع السياحة في تركيا وعلى رأسها السياحة الشاطئية الإسلامية التي توفر شاطئًا خاص لكل أسرة،
بالإضافة إلى السياحة العلاجية وذلك بفضل منتجعات المياه الحارة التي تتمتع بها تركيا، والتي تساعد في علاج الكثير من الأمراض
وتتراوح حرارتها بين 20 و110 درجة مئوية، حيث تمتلك تركيا نحو 1100 ينبوع و264 منتجعاً و500 نقطة مياه.

تعتبر تركيا من أفضل الدول التي تساعد في نجاح الاستثمار السياحي

في ظل هذه المقومات تعتبر تركيا من أفضل الدول التي تساعد في نجاح الاستثمار السياحي لما تضمه من أماكن سياحية يقوم بزيارتها ملايين السياح كل عام،
وتعتبر أنطاليا، إسطنبول، بورصة، طرابزون و موغلا ، من أفضل مدن الاستثمار السياحي في تركيا،
فهي تضم العديد من المعالم السياحية الدينية و الثقافية والمتاحف بالإضافة للحدائق والمولات و الاسواق التجارية بجانب الشواطئ والمناطق الطبيعية الخلابة ذات السحر الخاص.

وبعد أن تعرفنا على أهم المقومات التي تجعل الاستثمار في قطاع السياحة أفضل خيارات الاستثمارات في تركيا،
سنتعرف على أهم شروط الاستثمار في تركيا وفقًا للقانون التركي والذي يقسم المستثمرين الأجانب إلى مجموعتين الأفراد والهيئات،
كما يقسم القانون التركي الاستثمار الأجنبي المباشر إلى الاستثمارات المنقولة من الخارج مثل رأس المال والأجهزة والمعدات وحقوق الملكية والحقوق الصناعية،
وإلى الاستثمارات التي يوفرها السوق المحلي مثل إعادة استثمار العوائد وتأسيس الشركات أو فروع لها.

المصدر: شنطة سفر

 

 

الوسوم

admindu

اسمي غادة سالم غنيم أعمل ككاتبة محترفة منذ خمس سنوات لدي موهبة في اختيار الإسلوب السلس الذي يصل للقارئ بسهولة أكتب في جميع المجالات باللغتين العربية والإنجليزية أشرف بإدارتي لسلسلة من المواقع المتنوعة التابعة لشركة الوليد هوست